مخاطر استعمال التلفاز الذكي smart tv على الانسان

مخاطر استعمال التلفاز الذكي smart tv يشهد التلفاز الذكي رواجا كبيرا في الوقت الحالي، حيث إنه يوفر للمستخدم العديد من وسائل الراحة مثل إمكانية مشاهدة الأفلام والبرامج من مكتبات الميديا في أي وقت، ومشاهدة الصور من الهاتف الذكي على شاشة التلفاز الكبيرة، ومع ذلك ينطوي التلفاز الذكي على مخاطر تتعلق بالخصوصية وحماية البيانات.

ويرى رئيس معهد تكنولوجيا البث (IRT) كلاوس ميركل، أن الميزة الرئيسة لأجهزة التلفاز الذكية تتمثل في إمكانية مشاهدة مقاطع الفيديو من الإنترنت على شاشة كبيرة بدقة وضوح فائقة، مشيرا إلى أن أجهزة التلفاز الذكية توفر راحة أكبر مقارنة بالحواسيب التقليدية والحواسيب المحمولة حيث يمكن التحكم في جميع الوظائف بسهولة عن طريق جهاز التحكم عن بُعد.

تطبيقات وخدمات

وأضاف ميركل أن هناك نموا كبيرا في عروض التطبيقات الخاصة بأجهزة التلفاز الذكية، بالإضافة إلى زيادة خدمات الفيديو المجانية أو الخدمات المدفوعة مثل الفيديو حسب الطلب Video on Demand.

ومن ضمن الخدمات المناسبة الأخرى بوابات الأخبار وأدلة البرامج وتطبيقات الألعاب، بالإضافة إلى المعلومات المصاحبة للبرامج، مثل الترجمة إلى لغة الإشارة، التي لا تزال قليلة الاستخدام.

ويرى ميركل أن تطبيقات الاتصالات على أجهزة التلفاز الذكية غير مناسبة، نظرا لأن هذه النوعية من الأجهزة تفتقر إلى الكاميرا لإجراء مكالمات الفيديو أو إمكانية إدخال النصوص بسهولة، على الرغم من وجود بعض أجهزة الريموت كنترول المزودة بلوحات مفاتيح موسعة، غير أنها تكون معقدة للغاية.

ومن جانبه، أضاف المحرر بمجلة “فيديو”رولاند زايبت، أن عروض الأفلام والفيديو هي التي تجعل أجهزة التلفاز الذكية جذابة في المقام الأول.

شاهد أيضا:

هواوي تعترف لزبائنها بقرار صعب

وبفضل خدمة الفيديو حسب الطلب أو منفذ توصيل القرص الصلب يمكن لأجهزة التلفاز الحالية أن تحل محل مسجل الفيديو، علاوة على أن أجهزة التلفاز الذكية توفر أكثر من ذلك، حيث إنها تعتبر شريكا في إنترنت الأشياء، وعندئذ يصبح التلفاز بمثابة مركز التحكم.

وإلى جانب عرض محتويات شاشة الهاتف الذكي على أجهزة التلفاز الذكية، يرى زايبت أنه يمكن توصيل كاميرا الأمان الخاصة بباب المنزل بجهاز التلفاز، وبفضل تطبيقات المساعد الصوتي، فإنه يمكن استخدام التلفاز الذكي بصفته جهاز تحكم في تجهيزات المنزل الذكي، فمثلا يمكن للمستخدم توجيه الستائر وضبطها بواسطة الأوامر الصوتية عن طريق التلفاز.

مخاطر الخصوصية

ولكن الإمكانيات المتنوعة لأجهزة التلفاز الذكي تجلب معها بعض مخاطر استعمال التلفاز الذكي المتعلقة بالخصوصية وحماية البيانات.

حيث يتدفق كثير من المعلومات إلى الخدمات المستخدمة، ولا يرغب الخبراء الألمان في دق ناقوس الخطر، حيث إنهم يتفقون على أن الاستخدام المتوسط للهاتف الذكي يكشف معلومات عن المستخدم أكثر من المعلومات التي يمكن كشفها بواسطة التلفاز الذكي، ومع ذلك يجب توخي الحرص والحذر.

وأكد الخبراء ضرورة مراعاة آليات التوصية المدمجة من قبل كثير من الشركات المنتجة لأجهزة التلفاز، والتحقق من نوعية الأفلام والبرامج التلفزيونية، التي يفضلها المرء، ولم يتم التأكد بعد مما إذا كان يتم التلاعب في استهلاك أفلام أو أخبار معينة.

ويتعين على المستخدم أن يدرك أنه مع أجهزة التلفاز الذكية يتم تسجيل كثير من التفاصيل الخاصة بسلوكيات المستخدم على الإنترنت.

ويرتبط ذلك بالشركات المنتجة لأجهزة التلفاز والتطبيقات المستخدمة، ولذلك يتعين على المستخدم قراءة الشروط والأحكام العامة للخدمات بعناية.

وغالبا ما يتم جمع البيانات دون تحديد هوية المستخدم وتخزينها في ذاكرة كبيرة، مثلا لتحديد عدد مرات استدعاء برنامج معين من مكتبة الميديا في جميع أنحاء البلاد.

وبمجرد أن يقوم المستخدم بإنشاء حساب باسمه، فإنه لم يعد مجهولا، وتجب مراعاة ذلك بصفة خاصة عندما يتم طلب قائمة التلفاز أثناء عملية التثبيت لأول مرة أو التسجيل للحصول على الخدمات الموسعة أو خدمات التحديث، حيث سيتم عندئذ تعيين الجهاز بشكل واضح لشخص أو عائلة.

شاهد أيضا:

افضل تلفاز في الجزائر IRIS SAT مع الاسعار

ومن ضمن النقاط المهمة عدم الموافقة العمياء في أي موضع، حيث يتعين على المستخدم الموافقة بوعي عند تثبيت التلفاز لأول مرة، وعدم إفشاء البيانات بسهولة، وفي حالة الرفض قد لا تعمل بعض الخدمات، وعن طريق قائمة التلفاز يمكن للمستخدم تغيير بعض القرارات، التي تم اتخاذها سابقا.

وإذا رغب المستخدم في بيع التلفاز، فإنه يتعين عليه إرجاعه إلى أوضاع ضبط المصنع لكي يتم حذف بيانات الوصول المخزنة عليه.

وإذا اقتصر استعمال التلفاز الذكي على مشاهدة البث التلفزيوني العادي ولم يتم توصيله بالإنترنت، ففي هذه الحال لا يتم الكشف عن أية بيانات شخصية.

المصدر: aljazeera

التعليقات
Loading...